بشراكة مع “الصحة العالمية”.. “المصرية لمكافحة العدوى” تنظم مؤتمرها السنوي برعاية “الأطباء العرب”

تعقد الجمعية المصرية لمكافحة العدوى بالتعاون مع المعهد العربي للتنمية المهنية المستدامة التابع لاتحاد الأطباء العرب المؤتمر السنوي الثلاثين في الفترة من 3-5 نوفمبر القادم، تحت عنوان “Train 2 Attain & Learn 2 Gain” (تدرب… تعلم… تحصد).

ويرأس المؤتمر الأستاذ الدكتور أسامة رسلان أمين عام اتحاد الأطباء العرب ورئيس الجمعية المصرية لمنع ومكافحة العدوى وعميد المعهد العربي للتنمية المهنية المستدامة.

ويعقد المؤتمر هذا العام بشراكة مع منظمة الصحة العالمية، وجامعة نبراسكا بالولايات المتحدة ممثلة في المركز الطبي التابع لكلية الصحة العامة بالجامعة وشراكة أيضا مع مراكز مكافحة الأمراض بشمال أفريقيا.

ويشارك في المؤتمر كوكبة من العلماء المتخصصين في مجال منع ومكافحة العدوى وسلامة المرضى والأمان الحيوي علي المستوى المحلي والاقليمي .والعالمي.

وبشأن أجندة المؤتمر والقضايا الطبية التي سيتطرق لها، قالت الأستاذة الدكتورة مها فتحي سكرتير عام المؤتمر، وأمين عام الجمعية المصرية لمكافحة العدوى، أن المؤتمر سيناقش الكثير من القضايا الهامة، وفي مقدمتها؛ السلامة والأمان الحيوي خاصة بعد معاناة المجتمع الدولي من ويلات جائحة العدوى المستجدة.

كما يركز المؤتمر علي أهمية التدريب والتعلم لتحقيق الهدف المنشود من سلامة المرضي وسلامة مقدمي الخدمة الصحية وسلامة البيئة.

ويتعرض المؤتمر هذا العام لأهمية تطبيق برامج الحوكمة الصحية بوصفها المظلة التي يتم من خلالها تطبيق برامج منع العدوى وسلامة المرضى.

ويشمل البرنامج العلمي للمؤتمر، ورشتي عمل عن كيفية تطبيق التدريب بشكل مهني احترافي في مجال منع ومكافحة العدوى، وأيضا عن دور التكامل .المهني في مجال الرعاية الصحية لتحقيق سلامة المرضى.

ويصاحب فعاليات المؤتمر معرض يضم العديد من الشركات المتخصصة في مجال منع ومكافحة العدوى لتقديم كل ماهو جديد في مجال التكنولوجيا الخاصة بالتطهير والتعقيم وسلامة البيئة.